الثلاثاء، 22 يونيو، 2010

حنان ترك تتهم محمد صفاء عامر بالالحاد..!!


صرح المؤلف محمد صفاء عامر فى احدى الندوات ان الحجاب عاده بدويه وانه ليس فريضه وليس سنه ..وانه قرأ كثيرا فى هذا الموضوع
ووصل الى هذا الاستنتاج..
وردت مجموعة الفنانات المحجبات صابرين وشمس وسهير رمزى وسهير البابلى بتكوين جروب ضد صفاء عامر "معا ضد عامر" اما السيده حنان ترك "غير المعتزله" فقد اتهمته بالالحاد ولايجب ان تخرج هذه التصريحات من عامر.....!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
وركب الشيخ خالد الجندى الموجه فأكد انه يجب منع هؤلاء من التحدث فى الدين...............!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
اما القصه المهمه الاخرى فهى ان احدى الموظفات فى الجهاز الحكومى احيلت للمحاكمه التأديبيه لتعمدها التأخير والغياب عن عن عملها وتمت محاكمتها ودافعت عن نفسها بأن زوجها لايريدها ان تعمل وانه السبب فى هذه التأخيرات فحكم القاضى العادل بانه على
السيده المذكوره طاعة زوجها التى هى مقدمه على طاعة الحكومه ..وبرر حكمه بالماده الثانيه من الدستور..................!!!!!!!!!!!!!!!!!!
لاتعليق............................!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

الخميس، 10 يونيو، 2010

من اقوال الصحف..!!

الجمعوريه 10/6 كتب محمد على ابراهيم:
"تجاوزات ولبستزويرا" لقد اندهشت من تهمة التزوير التى طالت انتخابات الشورى فما حدث فى عملية الاقتراع ليس تزويرا بل تجاوزات" ..
ابو الغيط وزير الخارجيه:
"نطالب اسرائيل بفتح المعابر مع غزه ونؤكد تعاطف مصر الكامل مع الاشقاء الفلسطنيين فى القطاع"
الاحرار 10/6 مفيد شهاب:
"فتح المعبرليس معناه ان كل السلع يمكن ان تمر وعلى رأسها الحديد والاسمنت فبحكم ثقل هذه السلع وصعوبة مرورها من المعبر "
الشروق 10/6 مجلس الشعب :
مجلس الشعب يرفض طلبا موقعا من عدد من النواب بالانسحاب من مبادرة السلام العربيه على غرار ما فعله البرلمان الكويتى.".
رامى لكح:
"مصر لايصلح لحكمها الا الرئيس حسنى مبارك بما يملك من صرامه عسكريه..!!" .
نجاد:
"قرار العقوبات يستحق سلة المهملات"
المصرى اليوم 10/6
" اعلن رئيس الوزراء اليابانى استقالته بعد ثمانية اشهر من توليه الوزاره قائلا""ان اداء حكومتى لايعكس تطلعات الشعب ".

السبت، 5 يونيو، 2010

مصر المهزومه..67 ..والآن..!!

كتب عامر محمود فى الاحرار اليوم:
مصر 1967 مهزومه عسكريا ..ولكنها مصممه على رفع العار فقد خرج الشعب ليطالب بالثأر وعودة قائده المهزوم الى

الحكم بعد ان اجبرته الهزيمه على التنحى وهذا المشهد الذى لايتكرر ابدا ولاتنفرد به الا الشخصيه المصريه ،وتفسير هذا ان حجم الهزيمه

وضخاماتها لم يهز ثقة الشعب فى عبد الناصر باعتباره رمز وبقى الانتماء للوطن لم يتأثر بتداعيات النكسه..

مصر 2010 لم تتعرض الدوله لهزيمه وهناك هامش للحريه ونعيش استقرارا مشوب بالحذر ولكن لم تعد هناك ثقة وغابت

المشاريع القوميه وضاع ماتبقى من الانتماء.